الإثنين , سبتمبر 25 2017
الرئيسية / اقتصاد آسيا والعالم / وزير الطاقة الإماراتي: من السابق لأونه الحديث عن قرارات لاجتماع “أوبك” المقبل

وزير الطاقة الإماراتي: من السابق لأونه الحديث عن قرارات لاجتماع “أوبك” المقبل

قال وزير الطاقة الإماراتي، سهيل المزروعي، اليوم الأربعاء، إن الحديث عن أي قرار خلال اجتماع أعضاء “منظمة البلدان المصدرة للبترول” (أوبك) في الجزائر، الأسبوع المقبل، “أمر سابق لأوانه”.

وأضاف المزروعي في تصريحات للصحفيين، من إمارة الفجيرة (شمال)، على هامش افتتاح رصيف نفطي: “يجب على الجميع انتظار المشاورات بين الأعضاء قبل توقع أي نتيجة”.

وتلتقي الدول الأعضاء في “أوبك” في الجزائر يومي 26 و28 من الشهر الجاري، ووسط تأكيد سعودي وإيراني وروسي على المشاركة، وذلك في اجتماع غير رسمي على هامش المنتدى الدولي للطاقة.

وهبطت أسعار النفط العالمية على مدى العامين الأخيرين، إذ بدأت رحلة النزول في يونيو/حزيران 2014 بتراجع سعر البرميل من 120 إلى 110 دولارات، وفي بدايات 2015 انخفض إلى 60 دولار، فيما سجل انخفاضاً غير مسبوق خلال 2016، بلغ 27 دولاراً، قبل أن يرتفع إلى 47 دولاراً في الوقت الحالي.

والإمارات، العضو في منظمة أوبك، هي سادس أكبر منتج للنفط في العالم، وتنتج نحو 2.9 مليون برميل يومياً؛ أي ما يعادل 3% من الإنتاج العالمي.

في سياق آخر، دشنت الإمارات، اليوم، أكبر رصيف نفطي في الشرق الأوسط بميناء إمارة الفجيرة.

وقال المزروعي، خلال افتتاح الرصيف الجديد، إن الميناء سيستقبل كبرى البواخر القادمة من أنحاء العالم كافة، والمحملة بالنفط الخام التي يتراوح سعتها 260 ألف طن أي ما يعادل حمولة 2 مليون برميل طيلة، أيام الأسبوع وعلى مدار الساعة.

وأضاف المزروعي في تصريحات له، أن مشروع تدشين أول رصيف للناقلات العملاقة في الإمارات يعزز مكانتها كمركز عالمي في مجال الطاقة، كما يسهم في جعل إمارة الفجيرة محوراً أساسياً لتجارة النفط العالمية.

وإمارة الفجيرة هي إحدى إمارات دولة الإمارات، وهي الوحيدة من بين الإمارات السبعة التي لا تقع أراضيها على سواحل الخليج العربي، بل تقع على بحر عمان.

وأوضح المزروعي أن المشروع الجديد سيسمح بتحميل ناقلات النفط العملاقة فئة الـVLCC في الإمارة. –

شاهد أيضاً

العراق.. العبادي يأمر قواته بحماية مواطني الإقليم الكردي من “التهديد والإجبار”

أمر رئيس الوزراء العراقي والقائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي، قوات بلاده بحماية المواطنين من …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *