الإثنين , سبتمبر 25 2017
الرئيسية / اقتصاد آسيا والعالم / المزروعي :الإمارات ستخفض انتاجها النفطي بأكثر من 139 ألف برميل حتي أبريل

المزروعي :الإمارات ستخفض انتاجها النفطي بأكثر من 139 ألف برميل حتي أبريل

قال وزير الطاقة الإماراتي سهيل المزروعي اليوم الخميس إن دولة الإمارات العربية المتحدة تفي بشكل كامل بتعهداتها لمنظمة أوبك وستخفض انتاجها من النفط الخام في مارس آذار وأبريل نيسان بأكثر من حصتها المقررة البالغة 139 ألف برميل يوميا.

وكتب المزروعي في حسابه على تويتر قائلا إنه "بسبب أعمال الصيانة في شهري مارس وأبريل نتوقع أن تزيد نسبة الخفض في انتاج دولة الإمارات عن حصتنا المقررة والتي تبلغ 139 ألف برميل يوميا وهو ما يعني التزاما بما يزيد عن 100 في المئة."

وأضاف أن دولة الإمارات ملتزمة بحصتها في خفض الإنتاج المتفق عليها مع أوبك.

وتعهدت أوبك بخفض إنتاجها بنحو 1.2 مليون برميل يوميا إعتبارا من الأول من يناير كانون الثاني 2017 وهو أول خفض من نوعه في ثماني سنوات بهدف دعم أسعار الخام والتخلص من تخمة المعروض العالمي.

وغالبا ما شكل الالتزام بخفض الإنتاج مشكلة لأوبك في الماضي لكن في هذه المرة وصلت بنسبة الالتزام إلى حوالى 90 في المئة من الخفض المستهدف في الشهر الأول لسريان الاتفاق.

وقلصت دولة الإمارات إنتاجها بأقل من مستوى الخفض الذي تعهدت به بناء على أرقامها وتقديرات وكالات حكومية ومستشارين ووسائل إعلام في القطاع.

وبموجب اتفاق أوبك فإن دولة الإمارات عليها أن تخفض إنتاجها إلى 2.874 مليون برميل يوميا. وأبلغت الإمارات أوبك أنها أنتجت 3.06 مليون برميل يوميا في يناير كانون الثاني بينما قدر مسح لرويترز إنتاجها بنحو 2.98 مليون برميل يوميا.

ويقول مسؤولون ومصادر في القطاع إن دولة الإمارات ستحاول التحرك لتقترب من مستوى الخفض المستهدف في الأشهر القادمة ليتحسن متوسط الالتزام من خلال خفض للإنتاج على مدى ستة أشهر بدلا من التركيز على الأداء الشهري.

وقد تساعد أعمال الصيانة في الحقول النفطية على زيادة نسبة الالتزام. وقالت مصادر مطلعة إن شركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك) لديها أعمال صيانة مقررة في حقول نفطية في مارس أذار ومايو أيار

شاهد أيضاً

وزير النفط العراقي ينفي عدم التزام بلاده بحصتها المقررة من “أوبك”

نفى وزير النفط العراقي جبار اللعيبي، اليوم الأحد، عدم التزام بلاده بحصته المقررة من قبل …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *