الأحد , ديسمبر 17 2017
الرئيسية / أورو آسيوي / باكستان: قرار ترامب بنقل السفارة “ضربة قاسية” لعملية السلام

باكستان: قرار ترامب بنقل السفارة “ضربة قاسية” لعملية السلام

باكستان

أعربت الحكومة الباكستانية، مساء الأربعاء، عن إدانتها ومعارضتها الشديدة لقرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، وعزمه نقل سفارة بلاده إليها.

جاء ذلك في بيان صادر عن مكتب رئاسة الوزراء في باكستان، مساء اليوم، اعتبر أن القرار "يوجه ضربة قاسية لعملية السلام في الشرق الأوسط".

وقال البيان، إن "باكستان تنضم إلى المجتمع الدولي في التعبير عن إدانتها ومعارضتها الشديدة لقرار الإدارة الأمريكية بالاعتراف بمدينة القدس الشريفة المحتلة عاصمة مزعومة لإسرائيل، ونيتها نقل سفارتها إلى هناك".

وأضاف البيان: "من المؤسف للغاية تجاهل جميع مناشدات الدول في كل أنحاء العالم، التي تدعو لعدم تغيير الوضع التاريخي والقانوني للقدس الشريف".

واعتبر البيان، أن القرار "يُمثل انتهاكًا صارخًا للقانون الدولي وقرارات مجلس الأمن الدولي؛ وبالتحديد قرار مجلس الأمن رقم 478".

وتابع: "وهو (القرار) نكسة خطيرة لسيادة القانون والمعايير الدولية؛ ويوجه ضربة قاسية لعملية السلام في الشرق الأوسط".

وعبرت الحكومة الباكستانية عن "قلقها العميق إزاء تداعيات هذا القرار على الأمن والسلام الدوليين، وخصوصًا في الشرق الأوسط"، وفق البيان.

وأضافت أن "باكستان تدعو مجلس الأمن الدولي لاتخاذ الخطوات اللازمة بما يتماشى مع ميثاق الأمم المتحدة".

وحثت الحكومة الباكستانية، الولايات المتحدة على إعادة النظر في قرارها في أقرب وقت ممكن، لتفادي الانعكاسات الخطيرة المحتملة في المنطقة وخارجها.

كما رحبت بإعلان تركيا عقد مؤتمر قمة إسلامي استثنائي الأسبوع المقبل، لمناقشة هذه "المسألة الخطيرة".

وفي وقت سابق اليوم، أعلن الرئيس دونالد ترامب، في خطاب متلفز من البيت الأبيض، اعتراف بلاده رسمياً بالقدس عاصمة لدولة إسرائيل، ونقل سفارة بلاده من تل أبيب إليها. ‎


ويتمسك الفلسطينيون بالقدس الشرقية عاصمة لدولتهم المأمولة؛ استنادًا لقرارات المجتمع الدولي، فيما تحذّر دول عربية وإسلامية وغربية ومؤسسات دولية من أن نقل السفارة إلى القدس سيطلق غضبًا شعبيًا واسعًا في المنطقة، ويقوّض تمامًا عملية السلام، المتوقفة منذ 2014.

شاهد أيضاً

الأمم المتحدة

عجزت الأمم المتحدة عن إخراجه.. وفاة طفل آخر في غوطة دمشق المحاصرة

توفي طفل آخر مصاب بسوء التغذية في غوطة دمشق الشرقية، التي تحاصرها قوات النظام السوري …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *