الخميس , أكتوبر 17 2019
الرئيسية / آراء وتحليلات / نبيلة مكرم.. حين يؤمن المسؤول أن “مصر تستطيع” 

نبيلة مكرم.. حين يؤمن المسؤول أن “مصر تستطيع” 

أبوبكر أبوالمجد

أخت الرجال.. أم الشباب.. راعية المصريين.. كلها ألقاب للهادئة المبتسمة دائمًا للسفيرة، نبيلة مكرم، وزيرة الدولة لشئون المصريين بالخارج.

دائبة الحركة.. في بيتها أم رؤوم، وزوجة صالحة.. وفي عملها مظلة للمتلظين من لهيب شمس الغربة.. وباهتمام لا ينقطع تتابع أبنائها من طيور مصر المهاجرة وتبتكر الوسائل المختلفة للتواصل معهم، مستغلة أحدث وسائل التواصل والتكنولوجيا، والتي كان آخرها افتتاحها لاستوديو "إسأل واقترح لايف".

تبرهن بالعمل الشاق، أن كرامة المصري خط أحمر، وأن غاية وزارتها إعلاء كرامته  في كل بلاد العالم.

تثبت بحق أن المسؤول حين يؤمن بحق بقدرة وقيمة بلاده، فإن "مصر تستطيع".

دلائل

في 5 من ديسمبر عام 2017، بالكويت.. قام مواطن كويتي بالاعتداء على عامل مصري، فظلت خلفه راعية حتى تم علاجه، وعوقب الجاني بالحبس 17 عاما. 

وفي الأردن، من شهر أكتوبر 2018، تعرض الشاب المصري فوزي أحمد محمود بكسر بالحوض، وتهتك بمنطقة البطن والفخذين، وكسر بالفقرات القطنية الثالثة والرابعة،  بالأردن وذلك نتيجة لحادث دهس وسحل على يد أردنيين، فقامت مكرم  بالتواصل مع السلطات الأردنية التي تولت علاجه، وإلقاء القبض على الفاعل.

وفي لندن وجريمة قتل الطالبة مريم مصطفى، ومتابعتها للقضية بشكل يومي مع سفير مصر في بريطانيا، آخر تطورات التحقيقات، وتواصلها كذلك مع والد الطالبة للنظر في إجراءات مقاضاة المستشفى التي دخلتها الفتاة في حالة ثبوت تعمدها الإهمال الطبي، إضافة إلى مطالبتها بتصعيد المحاسبة الجنائية لقتلة الطالبة المصرية عقابًا على جريمتهم الشنيعة.

ومقتل الطالبة شادن بألمانيا بعدما تعرضت لحادث قتل عنصري.. قامت نبيلة مكرم بالتحرك فورًا، وتكليف محامى دولي لتولى قضية مقتلها.

هذا بالإضافة إلى قضية المصريين المصابين في حريق بالأردن، والصيادين الـ33 في السعودية، والطلبة المحبوسين في السودان، والمواطن حسن سلامة، الذي تعرض للاعتداء في طائرة تابعة للخطوط الجوية الرومانية، كلها مواقف وغيرها العشرات حضرت فيها وزارة الهجرة تحت قيادة السفيرة نبيلة مكرم، لتعلن نهاية هدر كرامة المصري، أو التفريط في حق من حقوقه في أي بلد خارجي كان.

مصر تستطيع

ومن بين الإبداعات التي تضاف للهجرة في عهد مكرم، رعايتها لبرنامج مصر تستطيع، حتى تحول إلى مؤسسة تقيم العديد من المؤتمرات تسهم في رسم خارطة طريق للنهضة المصرية، ومن المقرر انعقاد إحدى هذه المؤتمرات يومي 16-17 أكتوبر الجاري.

فتحت شعار "مصر تستطيع بالاستثمار والتنمية"، ستجري فعاليات المؤتمر، والذي تبدأ أجندته في اليوم الأول، بكلمة الدكتورة هالة السعيد، عن عملية الإصلاح الاقتصادي، ومستقبل التنمية في مصر.

وفي جلسته الأولى، يناقش المؤتمر، "الاستثمارات في المشروعات الكبرى"، وفي الثانية، يناقش "فرص الاستثمار في مصر وكيفية تحفيزها"، أما في الجلسة الثالثة فيناقش "استثمار المصريين بالخارج في إفريقيا"، وفي الرابعة يناقش، "المرأة المصرية المستثمرة في الخارج"، ثم في الخامسة يناقش، "الاستثمار في التعليم والصحة"، وفي آخر جلسات اليوم، يناقش المؤتمر، "الاستثمار في التكنولوجيا".

وفي اليوم الثاني تبدأ مناقشة "دعم المناطق اللوجستية، ثم في الثانية يتم مناقشة، "الاستثمار في الأدوات المالية"، وفي الجلسة الثالثة يتم مناقشة "دور السياحة في التنمية"، وفي الرابعة يناقشون، "فرص الاستثمار في القطاع الزراعي والتصنيع الغذائي"، وفي آخر جلسات المؤتمر يتم مناقشة، "ريادة الأعمال والمشروعات الصغيرة والمتوسطة" ثم كلمة الختام للسفيرة نبيلة مكرم.

كلها مساع جديرة بالاحترام لوزيرة مجتهدة تستحق منا كل الدعم وأن نسأل الله التوفيق لها.


 

شاهد أيضاً

حيدر علييف الزعيم القومى لأذربيجان والرجل الذى أحيا روابط الصداقة التقليدية مع مصر

السفير تورال رضاييف يحتفل الشعب الأذربيجاني بعد أقل من 48 ساعة، بيوم ميلاد الزعيم القومي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *