السبت , يوليو 4 2020
الرئيسية / أفرو آسيوي / القاهرة وألمانيا تبحثان أزمتي سوريا والاتفاق الإيراني

القاهرة وألمانيا تبحثان أزمتي سوريا والاتفاق الإيراني

ناقش وزير الخارجية المصري سامح شكري، ومستشار الأمن القومي الألماني يان هاكر، أزمتي سوريا والاتفاق النووي الإيراني، وعملية سيناء 2018.

وأوضح بيان الخارجية المصرية، اليوم الأربعاء، أن "اللقاء مع مستشار الأمن القومي الألماني تناول مختلف جوانب العلاقات المصرية الألمانية"، على هامش زيارة شكري التي بدأت أمس لألمانيا ضمن جولة تشمل النمسا.

وتناول اللقاء وفق البيان بـ"قدر من التفصيل التطورات في منطقة الشرق الأوسط، وفي مقدمتها الوضع في سوريا والجهود المبذولة لإعادة تفعيل العملية السياسية".

ودعا الوزير المصري على "ضرورة استئناف المباحثات السياسية في أسرع وقت".

وتطرقت المحادثات إلى "الاتفاق النووي الإيراني والتحديات التي تواجهه ومستقبل تنفيذ الاتفاق وتأثيراته الإقليمية".
وتستضيف العاصمة النمساوية فيينا بعد غدٍ الجمعة، اجتماعًا لمناقشة الاتفاق النووي مع إيران، بمشاركة وزراء خارجية كل من الاتحاد الأوروبي والصين وفرنسا وألمانيا وروسيا وبريطانيا وإيران.

وسيتناول الاجتماع تحديد خارطة طريق لمواصلة العمل في الاتفاق النووي بعد انسحاب الولايات المتحدة منه، مايو/ أيار الماضي.
وأوضح البيان مستشار الأمن القومي الألماني استفسر عن عملية سيناء 2018 التي انطلقت في فبراير/ شباط الماضي.

وانطلقت تلك العملية الأمنية، تحت عنوان "سيناء 2018"، تستهدف مواجهة مسلحين بسيناء، ودلتا مصر، والظهير الصحراوي غرب وادي النيل، دون تحديد موعد لنهاية العملية. 

شاهد أيضاً

كيف خرج التطبيع الإماراتي الإسرائيلي من السر إلى العلن؟

"هل يشهد العام القادم 2020، الاحتفال بعيد الحانوكا العبري في أبوظبي، بعد أن قدمت الأخيرة التهنئة علنًا لأول مرة لإسرائيل بهذا العيد؟".. سؤال لمحلل إسرائيلي شهير في إحدى مقالاته نهاية 2019م.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *