الجمعة , فبراير 26 2021
الرئيسية / السلايدر / الخارجية الروسية تحث واشنطن على عدم دفع فنزويلا إلى حرب أهلية

الخارجية الروسية تحث واشنطن على عدم دفع فنزويلا إلى حرب أهلية

حثت موسكو، السبت، واشنطن على التخلي عن سياستها الموجهة لخنق الاقتصاد الفنزويلي، وعدم دفع فنزويلا إلى حرب أهلية.

جاء ذلك في تصريحات للمتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، تعليقا على تحذيرات أمريكية لموسكو على خلفية تعاون الأخيرة العسكري مع كاراكاس، حسبما نقل موقع قناة "روسيا اليوم".

وقالت: "نوصي الولايات المتحدة بالتوقف عن تهديد فنزويلا وخنق اقتصادها ودفع هذا البلد إلى حرب أهلية، منتهكة بذلك القانون الدولي انتهاكا سافرا".

وأضافت: "سبب عصبية واشنطن يعود إلى فشل خططها لتغيير السلطة في فنزويلا بسرعة".

كما اشارت أن لا أحد يمتلك "حرية التصرف المطلقة" في فنزويلا إلا قيادتها الشرعية وعلى رأسها الرئيس نيكولاس مادورو، حسب المصدر ذاته.
وتابعت: "تخويف الولايات المتحدة لروسيا بفرض عقوبات عليها بسبب تعاونها المشروع مع فنزويلا لا جدوى منه، لكثرة العقوبات التي فرضتها الولايات المتحدة عليها في مناسبات لا حصر لها".

والأربعاء طالب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، موسكو، بسحب خبراء عسكريين كانت أرسلتهم إلى فنزويلا.

غيّر أن موسكو شددت على أنّ "وجود خبراءها في فنزويلا يتم بناء على اتفاق بين موسكو وكاراكاس"، وأن روسيا لا تنتهك القوانين الدولية في هذا الشأن.
ومنذ 23 يناير/ كانون الثاني الماضي، تشهد فنزويلا توترا، إثر إعلان رئيس البرلمان خوان غوايدو "أحقيته" بتولي الرئاسة مؤقتا، إلى حين إجراء انتخابات جديدة، وتلقيه دعما إقليميا لا سيما من الولايات المتحدة، رغم فوز مادورو قبل ذلك بأشهر بفترة رئاسية ثانية.

فيما أيدت بلدان بينها روسيا وتركيا والمكسيك وبوليفيا شرعية الرئيس الحالي نيكولاس مادورو.

شاهد أيضاً

“بني براك” الإسرائيلية و”كورونا”…إصابات أكثر ورفض للّقاح

على مدى الأشهر الماضية، ارتبط اسم مدينة "بني براك"، وسط إسرائيل، بالارتفاع الحاد للإصابات بفيروس كورونا؛ وهي تعود إلى الواجهة الآن بأعداد الرافضين، لتلقي لقاح الفيروس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *