الأحد , سبتمبر 27 2020
الرئيسية / السلايدر / إسرائيل تبلغ واشنطن موافقتها على بناء سفارة دائمة بالقدس

إسرائيل تبلغ واشنطن موافقتها على بناء سفارة دائمة بالقدس

قال مسؤول إسرائيلي، إن حكومته، أبلغت الولايات المتحدة الأمريكية، موافقتها على بناء سفارة دائمة للولايات المتحدة الأمريكية في القدس.

ونقل الموقع الإلكتروني لصحيفة "جروزاليم بوست" الإسرائيلية، الثلاثاء، عن رئيس البلدية الإسرائيلية في القدس، موشيه ليون، إعطاءه الضوء الأخضر للمشروع، الذي قدمته وزارة الخارجية الأمريكية.

وكانت الولايات المتحدة الأمريكية قد نقلت منتصف العام الماضي 2018 سفارتها من مدينة تل أبيب إلى مبنى مؤقت بالقدس، في خطوة أغضبت الفلسطينيين والمسلمين والعرب ورفضها المجتمع الدولي.

وكانت القنصلية الأمريكية العامة في القدس، تستخدم المبنى الحالي، قبل أن يتم إلغاء القنصلية ودمجها بالسفارة، لتحمل اسم "وحدة الشؤون الفلسطينية في السفارة".

وأشارت "جروزاليم بوست" إلى أن ليون، بحث المخطط مع مسؤولين من السفارة ووزارة الخارجية الأمريكيتين، يوم أمس الإثنين.

وأشارت إلى أن هناك موقعين مقترحين لبناء السفارة الأمريكية، وإن قرارا أمريكيا نهائيا بهذا الشأن سيتخذ خلال الأشهر القليلة المقبلة.

وقال ليون: " في غضون 6 أشهر سننتقل إلى خطوات متقدمة من المشروع، وبإذن الله، سيكون بإمكاننا، في غضون عدة سنوات، تدشين المبنى الدائم للسفارة الأمريكية في عاصمة إسرائيل ".

واستنادا إلى الصحيفة فإن أحد المواقع المحتملة لبناء السفارة هي أرض تسمى "ثكنة ألنبي" القريبة من بلدة جبل المكبر، جنوب شرق القدس الشرقية.

ويطلق على الثكنة هذا الاسم، لأنها ملاصقة للمقر الذي استخدمه "إدموند ألنبي"، قائد القوات البريطانية، التي احتلت القدس عام 1917.

وبحسب مستندات فلسطينية، فإن الأرض كانت مملوكة لفلسطينيين قبل الانتداب البريطاني على فلسطين.

شاهد أيضاً

ترسيم الحدود البحرية بين لبنان وإسرائيل ورائحة “إيران-جيت”

من جديد تطل رائحة فضيحة "إيران جيت"، وينكشف أن شعارات كـ"الشيطان الأكبر"، و"الموت لأمريكا.. الموت لإسرائيل"، ما هي إلا بضاعة خاصة بأصحاب المشروع الشيعي السياسي في منطقة الشرق الأوسط (إيران وذيلها حزب الله اللبناني).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *