الخميس , أغسطس 6 2020
الرئيسية / السلايدر / بعد الصين.. كورونا يغزو 11 دولة وممرضة صينية تفضح حكومتها

بعد الصين.. كورونا يغزو 11 دولة وممرضة صينية تفضح حكومتها

فيروس كورونا

أبوبكر أبوالمجد

بينما أفادت اللجنة الوطنية للصحة بجمهورية الصين الشعبية اليوم الأحد أن ضحايا فيروس كورونا بلغوا 56 حالة وفاة، و1975 حالة إصابة مؤكدة، نشرت الديلي ميل فيديو لممرضة صينية تقول أن المصابين في مقاطعة هوبي بما في ذلك منطقة ووهان، بلغ 90 ألف شخص!
أما الدول التي انتقل لها كورونا وكيف انتقل فهي:

الصين، حيث تم الإعلان عن إصابة نحو 1400 شخص، توفي من بينهم 41، بحسب آخر حصيلة رسمية مساء السبت.

ومنذ ظهوره في مدينة ووهان الصينية في 31 ديسمبر الماضي فقد انتقل كورونا من مدينة لأخرى، حيث تم تسجيل خمس حالات في هونج كونج بعضهم عاد من زيارة مدينة “ووهان” المركز الأساسي لانتشار المرض.

وفي ماكاو، أعلنت السلطات إصابة امرأة، وهي سيدة أعمال تبلغ 52 عاما وصلت قبل ثلاثة ايام بالقطار الآتي من مدينة تشوهاي الصينية، وجرى تسجيل إصابة ثانية منذ ذلك الوقت، ثم من الصين إلى 13 دولة حول العالم.

رسميًا

رسميًا أعلنت الصين ارتفاع عدد ضحايا الالتهاب الرئوي الناجم عن فيروس كورونا الجديد إلى 56 حالة وفاة و1975 حالة إصابة مؤكدة، بينها 234 في حالة حرجة، حتى نهاية السبت.

وكان التليفزيون الحكومي الصيني قد أعلن أمس السبت أن الرئيس الصيني شي جين بينغ، قال إن البلاد تواجه وضعًا خطيرًا، وعقد اجتماعًا للمكتب السياسي حول التدابير اللازمة لمكافحة تفشي المرض.

وقال الرئيس الصيني في الاجتماع الذي انعقد في عطلة رأس السنة القمرية الصينية الجديدة، إن البلاد تواجه “وضعًا خطيرًا”، حيث يقوم فيروس كورونا “بتسريع انتشاره”.

ونشرت وكالة الأنباء الصينية “شينخوا” عن اللجنة الوطنية للصحة بالصين، اليوم الأحد، إفادة تقول بأنه تم خلال الساعات الـ24 الماضية تسجيل 688 حالة إصابة جديدة مؤكدة، و1309 حالات جديدة يُشتبه بإصابتها و15 حالة وفاة جراء المرض (13 حالة وفاة في هوبي، وحالة واحدة في شانجهاي، وثانية في مُقاطعة خنان).

فيديو لممرضة صينية

فإذا كانت هذه هي الإفادات الرسمية، فإن فيديو خطير لممرضة صينية تشارك في علاج المصابين بالفيروس كشف أن المصابين بالفيروس بعشرات الآلاف.

حيث قالت الممرضة التي كانت ترتدي بدلة واقية وقناع وجه في مدينة ووهان الصينية وهي البؤرة الرئيسية التي تفشى منها الفيروس، أن 90 ألف شخص قد أصيبوا بالفعل بالفيروس التاجي في الصين، وفقًا لتقرير نشرته صحيفة ديلي ميل البريطانية.

وتحدثت الممرضة التي لم تكشف عن هويتها في مقطع الفيديو على الإنترنت قائلة “أنا في المنطقة التي بدأ فيها فيروس كورونا.. أنا هنا لأقول الحقيقة في هذه اللحظة.. أصيبت مقاطعة هوبي بما في ذلك منطقة ووهان، ويوجد 90 ألف شخص مصاب بفيروس كورونا”، كما نصحت تلك الممرضة الجميع في ووهان بعدم الخروج لتجنب إصابتهم بالفيروس.

ووجهت تلك الممرضة عبر الفيديو الذي انتشر بصورة كبيرة عبر مواقع التواصل الاجتماعي نداءً يائسًا للحصول على الإمدادات، فقالت: “لا نهتم بما تقوله الحكومة، سأخبر عبر وسائل التواصل الاجتماعي الجميع، يرجى التبرع الأقنعة والنظارات والملابس لوهان، ساعدنا من فضلك يرجى التبرع نظارات واقية المتاح، والأقنعة المتاحة والملابس المتاحة.. حاليا مواردنا ليست كافية”.

وبحسب الصحيفة البريطانية، تم عرض تقرير تلك الممرضة ما يقرب من مليوني مرة على مواقع التواصل الاجتماعي وهي تحذر الناس في اللقطات من الخروج وتطالب بالامتناع عن الاحتفال بالسنة الصينية الجديدة.


الدول المصابة

بعد الصين انتقل فيروس كورونا إلى:

بداية انتقال المرض خارج الصين، كانت في تايلند التي تعتبر أول بلد خارج الصين تعلن الإصابة بالمرض، وكانت لحالة سيدة عائدة من زيارة إلى “ووهان” الصينية، قبل الإعلان عن أربع حالات أخرى لصينيين.

البلد الثاني كانت أستراليا التي سجلت وجود أربع حالات، الشخص الأول التقط العدوى من رجل وصل إلى ملبورن آتيا من “ووهان” قبل أسبوع من ذلك، أما البقية فزاروا بدورهم الصين.

البلد الثالث، فرنسا، تم الإعلان عن ثلاث حالات، هي الأولى في أوروبا، أحدهم في بوردو والآخران في باريس وكان الثلاثة قد سافروا إلى الصين في المدة الأخيرة.

البلد الرابع، اليابان، كانت الحالة الأولى سجّلت لرجل في الثلاثين من العمر، دخل إلى المستشفى بسبب إصابته بحرارة مرتفعة وأعراض أخرى، بعد عودته قبل أيام قليلة من “ووهان”، وسجّلت حالتان أخريان بعد إجراء اختبارين لشخصين يسكنان في ووهان.

البلد الخامس، ماليزيا، حيث تم الإعلان عن ثلاث حالات، تخص ثلاث صينيين من “ووهان”، بينهم امرأة تبلغ 66 عاماً وشابان وصلا قبل يومين عبر سنغافورة.

البلد السادس، تايوان، فكانت الحالة الأولى التي سجّلت لامرأة خمسينية وصلت من مقر إقامتها في ووهان وكانت تعاني من الحرارة والسعال وألم في الحنجرة.

البلد السابع، الولايات المتحدة، أدخِل رجل ثلاثيني زار منطقة “ووهان” وعاد منها إلى مستشفى وكان الرجل اتصل بنفسه بخدمات الطوارئ بعد ظهور أعراض عليه.

وسجّلت حالة أخرى لدى ستينية وصلت من ووهان وتسكن في شيكاغو، وتقول السلطات الصحية المحلية إنّها “في حال سريرية جيدة”.

البلد الثامن، كوريا الجنوبية، أول إصابة كانت لصينية تبلغ 35 عاماً، وصلت إلى سيول على متن طائرة آتية من “ووهان”، كما تم تسجيل إصابة امرأة خمسينية كانت تعمل في “ووهان”.

البلد التاسعة فيتنام؛ حيث دخل صينيان إلى المستشفى، إحدهما لرجل وصل من “ووهان” وابنه الذي يسكن في “هو-شي-منه” وتلقى العدوى، بحسب ما أعلنت السلطات هناك.

البلد العاشرة كانت النيبال، حيث جرى الإعلان عن أول حالة لدى طالب عاد في 9 من شهر يناير من الصين.
البلد الحادية عشر، سنغافورة، فتم الإعلان عن الإصابة الأولى التي تعرّض لها رجل يبلغ 66 عاماً بعد ثلاثة أيام من وصوله من “ووهان” وهو يعاني من الحرارة والسعال، وثبتت إصابة ابنه الذي رافقه والبالغ 37 عاما.

وكذلك كان حال خمسينية تعيش في “ووهان”، وصلت للبلاد مؤخرًا.

شاهد أيضاً

ماذا وراء الإعلان عن اعتقال زعيم جماعة “تندر” الإيرانية؟

أعلنت وزارة الأمن والاستخبارات الإيرانية، اليوم السبت، عن إلقاء القبض على زعيم جماعة "جمعية مملكة إيران" (تندر) المعارضة، جمشيد شارمهد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *