الأحد , سبتمبر 27 2020
الرئيسية / اقتصاد آسيا والعالم / “الري” المصرية تستجيب لأهالي الشرقية وتنشئ محطة خلط للصرف الزراعي على مصرف سواده

“الري” المصرية تستجيب لأهالي الشرقية وتنشئ محطة خلط للصرف الزراعي على مصرف سواده

الدكتور محمد عبدالعاطي

محمد السمح

في استجابة سريعة من وزير الري المصري الدكتور محمد عبد العاطي، حول طلب تقدم به أهالي عزبة الجبل التابعة لقرية الروضة مركز فاقوس محافظة الشرقية، تم إدراج محطة الجناين الواقعة على مصرف سواده ضمن الـ92 محطة المعدة لإعادة استخدام مياه الصرف في الزراعة، بعد أن تسبب ارتفاع منسوب المياة الجوفية إلي بوار آلاف الأفدنه في تلك المنطقة وإتلافها.

حيث وجه عناية الوزير المهندس طارق اللبان، وكيل وزارة الري بمحافظة الشرقية بسرعة تنفيذ وإجراء هذه المحطة، وإدراجها ضمن خطة الدولة للاستفاده من مياة الصرف الزراعى أو ما يسمى بمحطات الخلط الوسيط التي يتم تنفيذها بالتعاون مع وزارة الإنتاج الحربي.

ومن جانبه أشار المهندس محمد السعودي مدير عام رى الصالحية الجديدة والمسئول عن المشروع، إلى أن تنفيذ هذه المحطات يأتي فى إطار توجه الدولة لتحقيق أعلى قدر من درجات التعاون بين الوزارات والأجهزة المختلفة، ويتضمن البروتوكول الموقع مع وزارة الإنتاج الحربي ومشروع إنشاء 92 محطة رفع للخلط الوسيط لصالح مصلحة الري للاستفادة من مياه الصرف الزراعى وإعادة استخدامها فى أغراض الزراعة.

وفيما يخص محطة الجناين التي يتم انشاؤها فإنها تضخ ٣٦٠ متر مكعب مياة في الساعة الواحدة بواقع ٤٣ ألف و٢٠٠ متر مكعب يوميًا من خلال ١٢ ساعة تشغيل فقط.

وتعتبر محطة الجناين هي المحطة الخامسة على مستوى محافظة الشرقية والتي ستوفر ١٥مليون و٦٠٠ ألف متر مكعب مياة سنويًا صالحة للزراعة.

ومن المقرر أن يتم الانتهاء من أعمال الحفر والإنشاءات وتركيب الهيدروليكا في مارس المقبل، تمهيدًا لافتتاحهم فى القريب العاجل.

وفي سياق متصل، أوضح المهندس سعد أحمد مدير إدارة رى أبو حماد، أن تنفيذ تلك المحطات وتشغيلها يأتى من منطلق الحرص على إتاحة بدائل متعددة لتضييق الفجوة بين الموارد المائية المتاحة والاحتياجات من خلال إعادة استخدام مياه الصرف الزراعى وتعظيم الاستفادة من كل نقطة مياه.

ولفت محسن حميدة رئيس مجلس إدارة الري والصرف والتطوير بمحافظة الشرقية، إلى أن الخطوات التي تتخذها الدولة في توفير المياة للزراعة، جاءت في إطار التحدى ومحاولة تحقيق الأمن المائي لمصر، وبهدف تحقيق التنمية المستدامة لمواردنا المائية، إضافة إلى تطبيق سياسات مائية تحرص على تعظيم الاستفادة من كل شبكات الترع والمصارف والتي يبلغ أطوالها 33 ألف كيلو متر، وحوالي 1500 كم من المصارف، ونحو 585 محطة صرف لخدمة مساحة تقدر بحوالي 9 ملايين فدان.

شاهد أيضاً

“الدفاع الأمريكية” تتهم هواوي بالتجسس على عملائها لحساب الجيش الصيني

احتلت هواوي المرتبة الثانية في شحنات الهواتف الذكية خلال عام 2020م، ولكن كما يقول المثل المصري "يا فرحة ما تمت أخذها الغراب وطار".

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *