الأربعاء , مايو 27 2020
الرئيسية / السلايدر / الشرطة الأمريكية تكشف حقيقة مقتل باحث صيني بجامعة بيتسبيرج الأمريكية

الشرطة الأمريكية تكشف حقيقة مقتل باحث صيني بجامعة بيتسبيرج الأمريكية

الباحث الصيني بينغ ليو

ترجمة: أبوبكر أبوالمجد

كشفت المعلومات الأولية للتحقيقات التي تجريها الشرطة الأمريكية أن الباحث والأستاذ المساعد بينغ ليو، قد تم اغتياله، ولم يكن القتل على خلفية جنسيته الصينية.

جاء هذا في تقرير نشرته شبكة سي إن إن الأمريكية.

حيث قالت الشرطة الأمريكية، إن أستاذًا بجامعة بيتسبيرج كان على وشك تحقيق “نتائج مهمة للغاية” خاصة بفيروس كورونا المستجد ((Covid-19 ، وفقًا للجامعة، قًتل بالرصاص، خلال عطلة نهاية الأسبوع.

وبحسب التحقيقات، فقد تم العثور على جثة الباحث والأستاذ المساعد بينغ ليو، في منزله يوم السبت الماضي، مصابًا بطلقات نارية في الرأس والرقبة والجذع والأطراف، وفقًا لإدارة شرطة روس.

ويعتقد المحققون أن رجلاً ثانيًًا مجهول الهوية، عثر عليه ميتًا في سيارته، أطلق النار على “ليو” وقتله في منزله قبل أن يعود إلى سيارته ويقتل نفسه.

ووفقًا للمحقق الرقيب براين كولهب، تعتقد الشرطة أن الرجلين يعرفان بعضهما البعض، لكنها تقول إنه “لا يوجد مؤشر على وجود استهداف بسبب كون (ليو) صينيًا”.

وأصدرت الجامعة بيانًا قالت فيه إنها “تشعر بالحزن العميق لوفاة بينغ ليو، الباحث الفذ وزميله، معربة عن تعاطفها العميق مع أسرته وأصدقائه وزملائه خلال هذه الفترة العصيبة”.

وقال زملاؤه بقسم علوم الحاسب والنظم في الجامعة في بيان: “كان بينغ على وشك التوصل إلى نتائج مهمة للغاية تجاه فهم الآليات الخلوية التي تكمن وراء عدوى السارس- CoV-2 والأساس الخلوي للمضاعفات التالية”.

كما وصف أعضاء كلية الطب بالجامعة زميلهم السابق بالباحث والمرشد المميز، وتعهدوا بإكمال بحث ليو تكريمًا لتفوقه العلمي.

شاهد أيضاً

كيف واجهت أوزبكستان رئاسة وشعبًا فيضان سيرداريا؟

صباح الأول من مايو الجاري، كانت أوزبكستان على موعد مع كارثة طبيعية، حيث هطلت الأمطار الغزيرة في ظل رياح شديدة غير مسبوقة، ما أدى إلى انهيار جزء من سد ساردابه الواقع في ولاية سيرداريا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *