الخميس , نوفمبر 26 2020
الرئيسية / أورو آسيوي / العالم لا يزال في قبضة كورونا

العالم لا يزال في قبضة كورونا

فيروس كورونا

كتب- أبوبكر أبوالمجد

لا يزال فيروس كورونا المستجد يحكم على ما يبدو سيطرته على العالم، فأعداد المصابين به تتضاعف والمتوفين به تتزايد، ورغم كل المساعي الدولية للسيطرة عليه، أو التخفيف من آثاره الصحية والاقتصادية؛ إلا أن جميعها باءت بفشل كبير.

فكشفت بيانات حديثة ارتفاع عدد المصابين بفيروس كورونا إلى نحو 18 مليون إصابة، فيما ارتفعت الوفيات إلى نحو 686 ألف حالة.

بيانات حديثة

كشفت بيانات حديثة ارتفاع عدد المصابين بفيروس كورونا إلى نحو 18 مليون، فيما ارتفعت الوفيات إلى نحو 686 ألف حالة، حيث سجلت الولايات المتحدة أرقامًا مرعبة لليوم الخامس على التوالي.

فأحصت الولايات المتحدة حتى مساء السبت بالتوقيت المحلي أكثر من 62 ألف إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد خلال 24 ساعة، وفق تعداد لجامعة جونز هوبكنز.

وهذا هو اليوم الخامس الذي تسجل فيه الولايات المتحدة أكثر من 60 ألف إصابة، بحسب الجامعة في بالتيمور، كما تم تسجيل 1.051 حالة وفاة بسبب المرض في نفس اليوم.

وبذلك بلغ إجمالي عدد الإصابات في الولايات المتحدة أكثر من 4.6 مليون بالإضافة إلى 154.319 وفاة، ما يجعلها الدولة الأكثر تضررًا بالمرض في العالم. 

وعالميًا وصل إجمالي حالات الإصابة المؤكدة بالفيروس الفتاك إلى 17 مليونًا و853 ألفًا و948 حالة، حتى الساعة 18:07 دقيقة حسب التوقيت العالمي الموحد (يو.تي.سي)، وفقًا لبيانات جامعة جونز هوبكنز ووكالة بلومبرغ للأنباء.

وأظهرت البيانات أن فيروس كورونا (كوفيد-19) قد أودى بحياة 685 ألفاً و102 شخصًا.

وفي أمريكا اللاتينية ومنطقة الكاريبي أودى فيروس كورونا المستجد بحياة أكثر من مئتي ألف شخص، نحو 75 بالمئة منهم في البرازيل (93563 وفاة) والمكسيك (47472 وفاة)، حسب تعداد وضعته وكالة فرانس برس استناداً إلى مصادر رسمية الأحد الساعة 8:30 بتوقيت غرينتش.

ومع بلوغ الحصيلة 200 ألف و212 وفاة (من أصل أربعة ملايين و919 ألفا و54 إصابة)، باتت قارة أمريكا اللاتينية والكاريبي ثاني أكثر منطقة متضررة في العالم جراء كوفيد-19، خلف أوروبا (210 آلاف و435 وفاة وثلاثة ملايين و189 ألفا و322 إصابة).  ويعتبر بعض الخبراء أنّ عدد الوفيات المعلنة رسمياً في عدد من دول المنطقة أقل من الواقع.

وفي جنوب إفريقيا حث الرئيس سيريل رامافوزا مواطنيه على مواصلة الحذر والتكيف مع الإجراءات الضرورية للحد من انتشار وباء كورونا، حيث تجاوزت الإصابات المؤكدة في البلاد 500 ألف، طبقًا لما ذكرته وكالة “بلومبورغ” للأنباء اليوم الأحد، الثاني من أغسطس 2020.

وفي هذا السياق قال رامافوزا في بيان تم نشره على الموقع الإلكتروني للرئاسة: “يجب أن نبقي على  توخي الحذر حتى لا يكون لدينا أي حالات إصابة أخرى بفيروس كورونا في بلادنا”.

وتابع “إذا لم نفعل ذلك، سيكون هناك مخاطر لإعادة ظهور الإصابات مرة أخرى في تلك المناطق، حيث بدأ الفيروس الآن يستقر”. 

وبتسجيل 503 آلاف و290 حالة إصابة مؤكدة بالفيروس وأكثر من ثمانية آلاف حالة وفاة، فإن جنوب إفريقيا أكثر الدول المتضررة من الوباء في القارة.

أما في ألمانيا فقد أعلن معهد “روبرت كوخ” صباح اليوم الأحد أن مكاتب الصحة في  ألمانيا سجلت 240 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد في غضون يوم واحد.

وأوضح المعهد أن عدد الإصابات بالفيروس ارتفع بذلك إلى 209 آلاف و893 إصابة على الأقل في ألمانيا منذ بداية تفشي الفيروس.

وفي ضوء ذلك أعرب ماركوس زودر رئيس وزراء ولاية بافاريا الألمانية عن اعتقاده بأنه يتعين عدم السماح لجماهير كرة القدم بالعودة إلى المدرجات في بداية الموسم الكروي الجديد الشهر المقبل لأن  أعداد الإصابات بالفيروس آخذ في الارتفاع مجدداً. وقال زودر في تصريحات إلى صحيفة “بيلد آم سونتاغ” الألمانية اليوم الأحد: “أشك في أنه يمكننا اتخاذ قرار بشأن مزيد من التيسير للإجراءات الوقائية والاحترازية المطبقة للحد من تفشي الإصابات بفيروس كورونا في أغسطس.

رغم كوني من مشجعي كرة القدم، أشكك للغاية في بدء الدوري الألماني”.

وأوضح المسؤول الألماني: “نعم لمباريات الأشباح (المباريات بدون جماهير)، ولكنني أرى أن وجود 25 ألف مشجع في المدرجات أمر من الصعب للغاية تصوره”.

وتنطلق فعاليات الموسم الجديد للدوري الألماني (بوندسليغا) في 18 سبتمبر المقبل.

وقدمت رابطة الدوري الألماني تصوراً يسمح للأندية بحضور عدد محدود من المشجعين في ملاعبها مع تعاون وثيق بين الأندية والسلطات الصحية.

وينتظر التصديق على بعض المبادئ العامة، مثل عدم استخدام أماكن الوقوف في المدرجات وعدم وجود مشجعين للفريق الضيف، وعدم تناول الكحوليات لفترة معينة، وذلك خلال اجتماع الجمعية العمومية للرابطة بعد غد الثلاثاء.

العراق وتركيا

علق العراق رحلات الطيران مع تركيا بسبب “زيادة أعداد الإصابة بعدوى فيروس كورونا في تركيا”.

وجاء العراق بعد أقل من 24 ساعة من قرار تركيا تعليق رحلاتها الجوية من العراق وإليه “بتوصية من وزارة الصحة التركية”.

وحسب القرار التركي، فإن تعليق الطيران مع العراق سوف يستمر حتى الأول من شهر سبتمبر القادم.

وقالت سلطة الطيران المدني العراقي إنه “فيما يخص عودة مواطنينا من تركيا إلى العراق سيتم عن طريق القنوات الدبلوماسية ما بين البلدين.”

وتنفيذا للقرار العراقي، ألغت الخطوط الجوية العراقية الرحلة التي كان من المقرر أن تتوجه إلى إسطنبول يوم الإثنين.

كان العراق قد أعاد فتح مطاراته الأسبوع الماضي للرحلات الدولية بعد شهور من الإغلاق بسبب وباء كوفيد- 19.

وجاء القراران التركي والعراقي بتعليق الرحلات الجوية بينهما وسط مخاوف متزايدة من ارتفاع معدلات الإصابة بالفيروس القاتل في الشرق الأوسط.

الكويت

وفي سياق متصل، أوقفت الكويت في وقت سابق حتى إشعار آخر رحلات الطيران التجاري من 31 دولة اعتبرتها “عالية الخطورة” بسبب انتشار الفيروس فيها.

وشملت القائمة للدول الـ31 مصر ولبنان وإيران وسوريا والعراق والهند والصين وإسبانيا وباكستان وإيطاليا والبرازيل.

الصحة العالمية

من جانبها، رجحت منظمة الصحة العالمية أن تكون جائحة كوفيد-19 “طويلة الأمد”، وذلك خلال اجتماع عقدته لتقييم الأوضاع الصحية، بعد 6 أشهر من إعلان فيروس كورونا المستجد وباءً عالميًا.

وخلال اجتماعها، الجمعة، ركزت لجنة الطوارئ في منظمة الصحة العالمية على “توقع طول أمد جائحة كوفيد-19″، وفق ما ذكرت وكالة فرانس برس.

وحذرت المنظمة في بيانها، من “مخاطر تراخي الاستجابة، في سياق من الضغوط الاجتماعية والاقتصادية”.

شاهد أيضاً

بروتوكول تعاون مصري باكستاني لانتاج 5 مليون كرة سنويًا

كتب- محمد رأفت فرج في إطار التشجيع على الاستثمار في الانتاج الرياضي، وقعت شركة Forward، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *